آخر الأخبار
الرئيسية » علوم وتكنولوجيا » دراسة تحذر من إستخلاص الشباب للكحول من معقمات الأيدى

دراسة تحذر من إستخلاص الشباب للكحول من معقمات الأيدى

حذر دراسة صدرت مؤخراً، من ارتفاع أعداد المراهقين الذين تم نقلهم إلى المستشفيات على خلفية شربهم لمعقمات الأيدي السائلة، وتعرضهم للإصابة بتسمم كحولي.

وجاء في الدراسة، التي نشرتها مجلة التايم الأمريكية أن معظم المراهقين الذين لم يبلغوا السن القانونية المسموح بها لشراء الكحول، يلجأوا إلى إضافة أنواع من العصير أو المشروبات الغازية إلى كميات من السائل الكحولي الموجود في معقمات الأيدي، والوصول بعد شربها إلى الثمالة.

وجاء في الدراسة أن مستشفى في ولاية سان فرانسيسكو استقبل ست حالات لمراهقين مصابين بتسممات كحولية على خلفية استهلاكهم لكميات من الكحول المستخلصة من معقمات الأيدي، والتي استطاعوا التعرف عليها من خلال الانترنت.

وبينت الدراسة أن سهولة الحصول على معقمات الأيدي من المحال التجارية وانخفاض أسعارها، بالإضافة إلى نسب الكحول العالية الموجودة فيها والتي تصب في المتوسط إلى 62 في المائة، كلها عوامل يجب أخذها بعين الإعتبار وحظر بيعها للمراهقين.

وتنصح الدراسة الوالدين وأولياء الأمور بالإستغناء عن معقمات الأيدي السائلة، واستبدالها بمعقمات الأيدي التي تحتوي على رغوة معقمة، يصعب استخلاص الكحول منها.

Scroll To Top