آخر الأخبار
الرئيسية » أحدث التطورات » عم الشقيقين المتهمين بتفجيرات بوسطن : أعتبر ما فعلاه إرهابًا

عم الشقيقين المتهمين بتفجيرات بوسطن : أعتبر ما فعلاه إرهابًا

عبر عم تفجير بوسطن1الشقيقين المشتبه بتورطهما في تفجيرات ماراثون بوسطن”  تامرلان وجوهر تسارناييف”  اليوم الجمعة عن تعاطفه تجاه الضحايا الذين سقطوا في هجوم الاثنين الماضى .

وقال عم الشقيقين تسارناييف : “ إنه لم يكن يتصور تورطهما في القضية، مؤكدًا أن ما فعلاه يعد عملاً ” إرهابيا ” ولا يمكن أن يكون له علاقة بالإسلام، داعيًا جوهر إلى تسليم نفسه.

وقال رسلان تسارناييف في بيان صحفى: ” لم أتخيل بأن أولاد أخي يمكن أن تكون لهم علاقة بما حدث” مضيفًا: ” نشعر بأننا ضحايا لفعلتهما ، لقد ألحقا العار بنا وبالأقليات الشيشانية في كل أنحاء العالم،” مؤكدًا : ” لا علاقة لما فعلاه بالدين أو الاسلام أو حتى بالشيشان ” .

وشدد رسلان أنه لم يتواصل مع أسرة شقيقه منذ سنوات، مضيفًا : “حرصت على إبقاء عائلتي بعيداً عنهم” مشيرا إلى أن شقيقه عمل لسنوات طويلة في تصليح السيارات لتوفير الطعام لأسرته ” .

واكد رسلان على أنه كان ليسلم جوهر وتامرلان إلى السلطات بنفسه لو أنه علم بنيتهما ارتكاب مثل هذا العمل، وتوجه إلى ابن شقيقه الفار، جوهر، قائلًا: “سلم نفسك واطلب الصفح من الضحايا والجرحى ومن هؤلاء الناس، وصمت عائلتك بالعار، ووصمت جميع الشيشان بالعار، سلم نفسك ووفر المشقة على من هم هنا ” .

وتوجه رسلان إلى عائلات القتلى والمصابين جراء الهجوم قائلًا: ” أركع لطلب الصفح من أهالي الضحايا.. أحترم هذه البلاد وأحبها، لأنها تشعرك بإنسانيتك ” .

Scroll To Top