آخر الأخبار
الرئيسية » أحدث التطورات » مشيخة الطرق الصوفية: نرفض التشيع ..ونحن المسئولون عن الشأن الصوفي في مصر

مشيخة الطرق الصوفية: نرفض التشيع ..ونحن المسئولون عن الشأن الصوفي في مصر

الشيخ عبد الهادي القصبي  شيخ مشايخ الطرق الصوفية

الشيخ عبد الهادي القصبي شيخ مشايخ الطرق الصوفية

أكدت المشيخة العامة للطرق الصوفية برئاسة الشيخ عبد الهادي القصبي شيخ مشايخ الطرق الصوفية أن المشيخة هي الجهة المسئولة عن الشأن الصوفي في مصر، وأهابت بوسائل الإعلام تحري الدقة في استقاء المعلومات والبيانات والأخبار من خلال المشيخة وليس غيرها باعتبارها الجهة المسئولة عن الطرق الصوفية في مصر.

وأوضحت المشيخة العامة للطرق الصوفية في بيان لها إلتزامها بالمنهج السني الوسطي الأشعري الذي يتوافق مع هوى المصريين – بحسب البيان ، وبيَّنت المشيخة موقفها من مسألة التشيع ، حيث أكدت أن موقفها واضح وجلي للعيان وهو رفض نشر التشيع في مصر جملة وتفصيلاً، مؤكدة عدم إمكانية حدوث هذا الأمر نظرًا لطبيعة المصريين التي تربوا على حب آل البيت وصحابة النبي صلى الله عليه وسلم، والذين يرفضون السب والطعن في صحابة النبي وآل بيته.

وأضافت “الطرق الصوفية” أن المصريين الذين نشأوا وتربوا على حب آل البيت رضوان الله تعالى عنهم، لن يسمحوا بنشر المذهب الشيعي في مصر، وأن ما يشاع بأن هناك مخططات تسعى لنشر التشيع في مصر وتحويل أهل السنة بها إلى شيعة لا أساس لها من الصحة.

ودعت المشيخة جموع المصريين بتقديم مصلحة الوطن على أي مصالح شخصية أو انتماءات حزبية من أجل أن تصل سفينة الوطن إلى بر الأمان، معربة عن قلقها الشديد مما يحدث في الشارع المصري، متمنية أن تكون المرحلة القادمة مرحلة بناء وعمل علي أساس متين من القيم الأخلاقية، لكي تعود مصر إلى سابق عهدها وريادتها بين الأمم والشعوب.

Scroll To Top