آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار المغرب العربي » وزير جزائري يتهم اللاجئين السوريين فى بلاده بنشر “التشيع “

وزير جزائري يتهم اللاجئين السوريين فى بلاده بنشر “التشيع “

أتهم وزيرالشؤون الدينية والأوقاف الجزائرى أبو عبد الله غلام الله اللاجئين السوريين فى بلاده بنشر ظاهرة”التشيع” فى بلاده بحكم احتكاكهم بالجزائريين .
وقال أبو عبدالله غلام الله فى تصريحات نشرتها صحيفة “النهارالجديد ” الجزائرية الصادرة صباح اليوم الثلاثاء إن وزارة الشئون الدينية تتصدى لظاهرة التشيع في الجزائر ولن تتسامح مع أي جماعة أو هيئة يثبت تورطها في نشر مثل هذه الطقوس بين صفوف الجزائريين وذلك على ضوء القضية التي تم تسجيلها بولاية “سكيكدة”الواقعة شرق البلاد حيث تم ضبط سوريين يمارسون طقوسا شيعية بصفة علنية أمام زملائهم الجزائريين .
ودعا الوزيرالجزائري المواطنين فى بلاده إلى التقيد بمرجعيتهم الدينية بدل الانسياق وراء بقية الطقوس الدينية الدخيلة، مشيرًا إلى أن ما تردد بشأن انتشار مذهب التشيع وسط طلاب الكشافة الإسلامية فى ولاية “باتنة” بشرق البلاد لم يثبت صحته حتى الأن .
وكانت تقارير صحيفة محلية قد ذكرت أن أجهزة المخابرات الجزائرية بدأت فى مراقبة شبكات وخلايا شيعية فى خمس ولايات من بينها العاصمة فى ضوء تدفق 
اللاجئين السوريين على الجزائر والذي وصل عددهم أكثر من 12 ألف لاجىء.
وأوضحت التقاريرالتى نشرت مؤخراأن أجهزة المخابرات الجزائرية تلقت تعليمات عليا مؤخرًا بتكثيف المراقبة فى ولاية الجزائرالعاصمة وولايات “سطيف” و”باتنة” و”تلمسان” و”وهران” فى ضوء الهجرة القياسية وغير المسبوقة للاجئين السوريين الهاربين إلى الجزائر وهي هجرة قد تؤجج نشاط الخلايا الشيعية النائمة بالجزائر والتي يعود تاريخ تواجدها إلى نهاية السبعينيات من القرن الماضي وصعود الإسلام السياسي إلى الحكم في إيران بقيادة الزعيم الشيعي الإمام الخميني .
 
أ ش أ
Scroll To Top