آخر الأخبار
الرئيسية » منوعات » فيسبوك يحظر أربع جماعات مسلحة في «ماينمار»

فيسبوك يحظر أربع جماعات مسلحة في «ماينمار»

ارشيفية

حظر “فيسبوك”، اليوم الثلاثاء، أربع جماعات مسلحة مقرها ماينمار، من استخدام موقعه للتواصل الاجتماعي، ووصفها بأنها “منظمات خطيرة”.

وتعد الجماعات الأربع وهي “جيش أركان”، و”جيش التحالف الوطني الديمقراطي لميانمار”، و”جيش استقلال كاشين”، و”جيش تحرير تانج الوطني”، جزءا من ائتلاف عسكري يعرف باسم “التحاف الشمالي”، وشن هجمات ضد جيش ميانمار منذ تأسيسه عام 2016.

وقالت إدارة فيسبوك في بيان لها، “إن هذه الجماعات المسلحة تم حظرها الآن من جانب فيسبوك، وسيتم إزالة كل التدوينات المؤيدة لها أو المشيدة بها أو الممثلة لها، بمجرد معرفتنا بها”.

وتعمل أكثر من 12 من الجماعات العرقية المسلحة في مختلف أنحاء ماينمار، ودخلت معظمها في معارك مع القوات الحكومية منذ أن حصلت هذه الدولة على استقلالها عن بريطانيا عام 1948، حيث تتراوح مطالبها بين الاستقلال بمواردها الطبيعية إلى الانفصال عن الدولة.

ولم يحظر فيسبوك الجماعات المسلحة الثماني التي وقعت على اتفاقية وقف إطلاق النار في جميع أنحاء البلاد مع الحكومة، وهي الجماعات التي تشارك في عملية السلام التي تشرف عليها أون سان سوتشي مستشار دولة ماينمار.

وأضاف موقع فيسبوك إن قراره يأتي في إطار مساع “للحد من احتمال أن يستخدم الموقع لتسهيل إحداث أضرار على أرض الواقع”.

وبدأت هذه المساعي في أغسطس 2018، بإزالة العديد من الصفحات والحسابات المرتبطة بجماعات مسلحة، وذلك في أعقاب انتقادات علنية استمرت عدة أشهر بشأن استخدام هذه المنصة لبث الكراهية ضد المسلمين الروهينجا في ميانمار.

وفي ذات الشهر دعا فريق تقصي الحقائق التابع للأمم المتحدة إلى محاكمة القيادات العسكرية في ميانمار، بتهمة ارتكابهم عمليات الإبادة الجماعية ضد طائفة الروهينجا، ومنذ عام 2016 نزح أكثر من 800 ألف من أبناء هذه الطائفة إلى دولة بنجلاديش المجاورة.

 د ب أ

Scroll To Top