آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » حوادث وقضايا » 6 فبراير.. النطق بالحكم على 5 من أباطرة الهجرة غير الشرعية بكفر الشيخ

6 فبراير.. النطق بالحكم على 5 من أباطرة الهجرة غير الشرعية بكفر الشيخ

ارشيفية

حددت محكمة جنايات كفر الشيخ “الدائرة الأولى”، جلسة اليوم الرابع من دور المحكمة في الشهر المقبل، الموافق 6 فبراير 2019، للنطق بالحكم على 5 من أباطرة الهجرة غير الشرعية، مع استمرار حبسهم، وذلك لإتهامهم في قضية تهريب البشر، بإيهام ضحاياهم من مركز مطوبس بالسفر عن طريق عائمات الصيد عبر البحر المتوسط للعمل في الأراضي الليبية.

صدر قرار المحكمة برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين شريف قورة، ومحمد الشرنوبي، وسكرتارية محمد رضا، وذلك في أحداث القضية رقم 597 لسنة 2018 والمقيدة برقم 1450 لسنة 2018 كلي كفر الشيخ.

وكان المستشار بهاء الدين المري، رئيس محكمة جنايات كفرالشيخ “الدائرة الأولى”، رفض في جلسة سابقة أثناء إنعقاد جلسات المحكمة في دورها الشهر الماضي ديسمبر 2018، حضور محامين بتوكيلات عن المتهمين الخمس وذلك في أول جلسة لهم بعد قيامهم بإعادة إجراءات محاكمتهم مرة أخرى، عقب صدور حكم سابق بمعاقبتهم بالسجن المؤبد ضمن 8 متهمين أساسيين في القضية.

وكانت نفس المحكمة، قضت يوم السبت 3 نوفمبر 2018 بالسجن المؤبد على المتهمين الثمانية من بينهم المتهمين الخمس الذين تقدموا بإعادة إجراءات محاكمتهم، وذلك لتكوينهم فيما بينهم تشكيلًا عصابيًا لتهريب البشر من خلال الهجرة غير الشرعية، عن طريق عائمات الصيد، بنطاق مركز مطوبس بمحافظة كفرالشيخ، وتغريمهم مبلغ 500 الف جنيه، والزمتهم المصاريف الجنائية.

وتبين أن المتهمين شرعوا في نقل المهاجرين “السيد م.م.أ.ا”، و”محمود م.م.م”، و”محمد م.م.م”، وآخرين تجاوز عددهم عشرون شخصًا أي حوالي 70 شخصًا وكان ذلك باستخدام وسيلة نقل “عائمة صيد”، غير مجهزة جرى استعمالها في غير الغرض المخصص له وكان من شأن ذلك تهديد حياة من يجري تهريبهم من المهاجرين وتعريض صحتهم للخطر ومعاملتهم بطريقة غير إنسانية.

وأوضح أمر إحالة المتهمين بأنهم استعملوا طرق احتيالية لخداع المجني عليهم السابق ذكرهم بإيهامهم بمقدرتهم على تسفيرهم إلى دولة ليبيا بطريق غير شرعي وتحصلوا بذلك على مبالغ مالية وقد خاب أثر جريمتهم لسبب لا دخل لإرداتهم فيه وهو تعطل وسلة النقل وجرى ضبطهم بمعرفة السلطات الفرنسية وترحيلهم بمعرفة السلطات المختصة.

Scroll To Top