آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » الكهرباء: نسعى لزيادة التعاون العربي فى مجال الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية

الكهرباء: نسعى لزيادة التعاون العربي فى مجال الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية

وزير الكهرباء

قال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إن المؤتمر الرابع عشر للاستخدامات السلمية للطاقة الذرية يأتي ضمن سلسلة مؤتمرات للهيئة العربية للطاقة الذرية لمناقشة المستجدات البحثية وسبل تطبيقها.

وأعرب شاكر خلال كلمته فى افتتاح المؤتمر العربى الرابع عشر للاستخدامات السلمية للطاقة الذرية المنعقد خلال الفترة من 16 حتى 20 ديسمبر 2018 بمدينة شرم الشي، بحضور اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، والدكتور سالم حامدي مدير عام الهيئة العربية للطاقة الذرية، ولفيف من الباحثين والعلماء فى هذا المجال، عن امتنانه لمشاركته فى افتتاح المؤتمر العلمى الهام “المؤتمر العربى الرابع عشر للاستخدامات السلمية للطاقة الذرية” على أرض سيناء العزيزة، بما فيها من تاريخ مقدس ومستقبل المشرق.

وأوضح الدكتور شاكر أن المؤتمر يعد تجسيداً للإستراتيجية العربية في هذا المضمار حتى عام 2020 فى أحد محاورها الرئيسية، والتي صيغت وتم اعتمادها عبر مجموعة من القرارات لمجلس جامعة الدول العربية وهدفها الرئيسى بناء القدرات البشرية وتوسيع دور التكنولوجيا النووية إلى جانب تطبيق التكنولوجيا النووية بأمان وفعالية.

وأكد على سعي مصر الدائم للتعاون مع الدول العربية الشقيقة وزيادة مساحة العمل العربي المشترك في مجال الاستخدمات السلمية للطاقة الذرية، وذلك من خلال بناء الكوادر البشرية المؤهلة وإقامة الدورات التدريبية وورش العمل المتخصصة فى هذا المجال ويأتي انعقاد هذا المؤتمر في هذا السياق.

وأضاف أنه خلال السنوات القليلة الماضية حل مشهد التنمية المستدامة على قمة أجندة أعمال هيئات ومؤسسات البحث والتطوير في هيئات القطاع النووي فعلى المستوى الدولي أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة في 25 سبتمبر 2015 خطة 2030 للتنمية المستدامة وما يتصل بها من أهداف إستراتيجية وعلى المستوى الوطني توج هذا المشهد الإنمائي لاعتماد الدولة المصرية لرؤية مصر 2030.

وأوضح أن هذة النقلة النوعية الجوهرية في سياق التنمية تتطلب نهجاً جاداً يكسر الحواجز بين القطاعات، ويعزز دور العلوم والتكنولوجيا والابتكار كمورد أساسي للمعارف والمعلومات التي تخدم السياسات وتيسر عملية اتخاذ القرار لقيادة التنمية المجتمعية على طريق الازدهار والرخاء.

ومن هذا المنطلق حرص القطاع النووي المصري على تعظيم مساهمته فى أولويات التنمية الوطنية طبقاً لما جاء في رؤية مصر 2030..

فى ختام كلمته أكد الدكتور شاكر على أن الشعوب العربية تتطلع بشغف لوصول النخبة الباحثة لكافة السبل التى يمكن من خلالها تحقيق طموحاتها المشروعة فى الحياه الكريمة.​

Scroll To Top