آخر الأخبار
الرئيسية » منوعات » الكينيون يخشون على وظائفهم بسبب البضائع الصينية الرخيصة

الكينيون يخشون على وظائفهم بسبب البضائع الصينية الرخيصة

قالت دراسة مسحية، أعدتها وكالة عالمية متخصصة، إن الكثير من الكينيين يعتقدون أن الصين باتت تشكل أكبر تهديد لمسيرة التنمية الاقتصادية والسياسية أكثر من الولايات المتحدة الأميركية وذلك بسبب البضائع الرخيصة التى تغرق بها الصين اسواق كينيا على حساب الصناعات الوطنية.

وكشفت وكالة “إيبسوس ساينوفيت”، الفرنسية العالمية المتخصصة في إعداد استطلاعات الرأي والاستبيانات والتقارير، أن 26 في المائة من المواطنين الكينيين ينظرون إلى الدولة الآسيوية بوصفها تهديدًا لتنمية كينيا بنسبة زادت على ضعف أولئك الذين اعتقدوا بأن الولايات المتحدة تهديد لبلادهم بنسبة 12 في المائة.

وترى الدراسة أن الصورة السلبية التي بدت في نفوس الكينيين كان مصدرها تهديدات بسبب البضائع الرخيصة على حساب الصناعة الوطنية وهو ما يعنى فقدان المزيد من الوظائف للكينيين.

Scroll To Top