آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار العالم » الرئاسة الفرنسية: ماكرون يتحدث عن أزمة «السترات الصفراء» غدًا

الرئاسة الفرنسية: ماكرون يتحدث عن أزمة «السترات الصفراء» غدًا

ماكرون

أعلن قصر الإليزية، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، سيتحدث غدًا الاثنين، عن أزمة “السترات الصفراء” بعدما اشعلت التظاهرات في باريس، وذلك بحسب ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية “ا ف ب”.

ويجتمع الرئيس الفرنسي صباح الاثنين بممثلين عن النقابات العمالية ومسؤولين محليين من أجل الاستماع إليهم وإلى مقترحاتهم على خلفية مظاهرات “السترات الصفراء”.

حذر وزير المالية برونو لو مير من “كارثة اقتصادية” بسبب مظاهرات “السترات الصفراء” التي دخلت أسبوعها الرابع.

وقال لومير “إنها كارثة على الاقتصاد، إنها كارثة على اقتصادنا”، مضيفا “لابد أن نتوقع تباطؤا جديدا في النمو الاقتصادي في نهاية العام نتيجة احتجاجات السترات الصفراء” مضيفا أنه سيقدم المزيد من التفاصيل في الأيام القادمة.

وأعلنت السلطات الفرنسية، مساء أمس السبت، إصابة 118 من طرف المتظاهرين و17 من قوات الأمن مع استمرار احتجاجات جماعة “السترات الصفراء” في عموم البلاد ضد السياسات الضريبية، مشيدة بتعامل قوات الأمن مع المتظاهرين.

من جانبه، قال رئيس الوزراء الفرنسي، إدوارد فيليب، “أحيي التحضير الجيد الذي قامت به قوات الأمن، أشكر كل من ساهم بوضع الخطة الأمنية التي نجحت”، مضيفا أن “الحوار مطروح على الطاولة مع المحتجين”، و”الرئيس ماكرون سيتكلم لكي يضع حجر الأساس للحوار”.

ويستمر “السترات الصفراء”، في حراكهم للأسبوع الرابع على التوالي على الرغم من تراجع الحكومة عن قرارها زيادة الضريبة على الوقود وإلغائها بشكل نهائي. وتطالب الحركة بتحسين أوضاع المعيشة، وخفض الضرائب، وإيجاد حل لهبوط القيمة الشرائية، كما يطلبون من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأن يستمع إليهم متهمين إياه بـ”العجرفة” و”التكبر”.

Scroll To Top