آخر الأخبار
الرئيسية » اقتصاد وأعمال » اقتصاد محلي » تجديد 19 محطة رفع على المصارف الزراعية بالوجهين البحري والقبلي

تجديد 19 محطة رفع على المصارف الزراعية بالوجهين البحري والقبلي

201709220310201020أ ش أ

قال المهندس محمد محمد عبدالعاطي رئيس مصلحة الميكانيكا والكهرباء إنه تم إصدار أمر الإسناد لإنشاء محطة جنوب بورسعيد بتكلفة إجمالية 125 مليون جنيه لخدمة زمام 44 ألف فدان وجاري اصدار امر الإسناد لإنشاء محطة مصرف 7 بتكلفة إجمالية 235 مليون جنيه بتمويل من الصندوق السعودي للتنمية.

وأضاف أنه جاري إنشاء وإحلال وتجديد 19 محطة جديدة في الوجهين البحري والقبلي بتكلفة 1.14 مليار جنيه لخدمة زمام يقدر بنحو 432 ألف فدان، فضلا عن إنشاء محطتى المحسمة بمعرفة الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتكلفة 500 مليون جنيه لتوفير مليون متر مكعب يومي.

وأشار محمد محمد عبدالعاطي إلى أنه جاري أيضا إنشاء محطات الخطة العاجلة بغرب الدلتا (الخيري- الدشودى – تروجا – شريشرا) بتمويل من صندوق تحيا مصر بتكلفة 990 مليون جنيه وتنفيذ الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، كما انه جاري توريد قطع غيار استيراديه ومحلية لمحطات المصلحة بتكلفة 34.1 مليون جنيه، بالإضافة إلى 5.6 مليون يورو توريد مهمات كهربائية لمحطات المصلحة (لوحات جهد متوسط ومنخفض- قواطع كهربائية ) بتكلفة إجمالية 120.9 مليون جنيه.

وأوضح أن المصلحة قامت خلال الفترة الأخيرة بالتوسع في أعمال التشغيل الذاتي من خلال تصنيع مستلزمات العمرات لوحدات محطات الطلمبات من أعمدة وبوابات وخلافه بالورش المركزية التابعة للمصلحة لتوفير احتياجات المحطات والحد من الاستيراد للمهمات الأجنبية وتوفير النقد الأجنبي وتركيبها بأعمال العمرات، حيث تم خلال شهر أكتوبر 2018 توفير مستلزمات عمرات بتكلفة 120 ألف جنيه، حيث حققت توفير موارد مالية للدولة تقدر بنحو 18 مليون جنيه حال إسنادها لشركات متخصصة وتم إجراء الاختبارات الكهربائية والصيانة الدوريه ل60 وحدة بمعرفة المعمل الهندسي بتكلفة تقديرية 350 ألف جنيه بتوفير موارد مالية تقدر بنحو 1.85 مليون جنيه حال إسنادها للشركات.

وأوضح عبدالعاطي أنه تم الانتهاء من 40 عمرة بالمحطات على مستوى المصلحة خلال شهر أكتوبر 2018 بالجهود الذاتيه للعاملين بالمصلحة وبعد أوقات العمل الرسمية لرفع كفاءة المحطات وضمان التشغيل الآمن لها.

وأشار رئيس المصلحة أن الإجراءات التي تم اتخاذها لترشيد الإنفاق و تنويع مصادر المنتج والاستفادة من طاقات الدولة وتشجيع المنتج المحلى بدأت تؤتي ثمارها، حيث قام مصنع الإنتاج الحربى (مصنع 99) لطبتصنيع وتوريد قطع غيار للمحطات بتكلفة 39 مليون جنيه، فضلا عن قيام مراكز الطوارئ التابعة للمصلحة خلال الشهر الماضي بإصلاح وحدتي طوارئ بالجهود الذاتية للعاملين محققين بذلك وفرا ماليا يقدر بنحو 3.91 مليون جنيه، حيث إن تكلفة الأعمال ذاتيا قدرت بنحو 90 ألف جنيه مقارنة بتكلفة الإصلاح بمعرفة الشركات والتي تقدر بنحو 4 ملايين جنيه.

وأضاف أن المصلحة بكامل أجهزتها بالمحافظات حريصة كل الحرص على تحسين جودة الأراضي الزراعية بجاهزية محطات الصرف، كما أن المنشآت ستكون تحت العناية الكاملة لتأمينها ضد مخاطر الغرق فى حال ارتفاع المناسيب بالمصارف الزراعية أو الانهمار المطري نتيجة التغيرات المناخية ونعد بأن تكون الاستعدادت تامة.

وأشار إلى أن منطقة غرب الدلتا شهدت تجهيز وحدات الطوارئ بجوار المحطات ويتم تجربتها بعمل المناورات اللازمة لتكون على إستعداد تام لتشغيلها حال الحاجة إليها .

واشار في الوقت نفسه إلى جاهزية الوحدات الأساسية بكافة المحطات وعلى مستوى مراكز الطوارئ فقد وضعت فى حالة تأهب وإستعداد للتحرك إلى الأماكن التى تحتاج لذلك، موضحا أنه تم إصلاح 5 وحدات طوارئ متنقلة تم إصلاحها خلال شهرى سبتمبر وأكتوبر 2018، أما على مستوى المحطات الجديدة فقد أجريت إختبارات تشغيل وحدات محطة طابية العبد برشيد لتكون جاهزة للافتتاح ودخولها للخدمة لخدمة 30 ألف فدان بالمنطقة.

Scroll To Top