آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار العالم » خلاف بين بوتين وأردوغان في قمة طهران حول إدلب

خلاف بين بوتين وأردوغان في قمة طهران حول إدلب

2018_9_7_14_20_41_2

اختلف الرئيسي الروسي فلاديمر بوتين، مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، حول إحدى توصيات البيان الختامي للقمة التي جمعلت “الثلاثي” طهران، موسكو، أنقرة، المتعلقة بوقف التنظيمات الإرهابية لعملياتهم في إدلب.

الرئيس الروسي أكد أن التنظيمات الإرهابية مثل “جبهة النصرة وداعش” لن تتوقف عن عملياتهم العسكرية، وأن القصد من الوجود في سوريا هو القضاء على تلك الجماعات التي تهدد الأمن هناك.

بينما تمسك الرئيس التركي بالتشديد على أهمية وقف الجماعات المسلحة عملياتهم العسكرية، بحجة منع كارثة إنسانية هناك في إدلب.

وألتقي رؤساء إيران وروسيا وتركيا اليوم الجمعة في طهران لمناقشة الحرب في سوريا، حيث تتركز الأنظار على هجوم عسكري محتمل أن تشنه الحكومة السورية لاستعادة محافظة إدلب، اخر معقل تحت سيطرة المتمردين.

وقد تحدد القمة بين الرئيس الإيراني حسن روحاني والرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان ما إن كانت الدبلوماسية تستطيع وقف أي عمل عسكري في إدلب الواقعة شمال غرب سوريا وسط تحذيرات دولية من “كارثة إنسانية”.

Scroll To Top