الأربعاء , 14 نوفمبر 2018
آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار الرياضة » والد مسعود أوزيل مدافعا عنه: تعرض لإهانات شديدة

والد مسعود أوزيل مدافعا عنه: تعرض لإهانات شديدة

دخل والد اللاعب مسعود أوزيل على خط النقاش الدائر حول اعتزال نجله قائلا إنه "حزين جدا لأنه أنهى مستقبله العظيم في المنتخب بهذا الشكل، هذا أمر لا يليق به". وكشف أن أوزيل كان مجروحا، وأنه تعرلض لإهانات.قال والد اللاعب مسعود أوزيل، اليوم الثلاثاء (24 تموز/ يوليو 2018) إنه يتفهم قرار نجله باعتزال اللعب مع المنتخب الألماني (المانشافت). وأضاف مصطفى أوزيل في تصريح لصحيفة "بيلد" الألمانية الشعبية الواسعة الانتشار: "لقد كان ببساطة مجروحا جدا بسبب الانتقادات والتهجمات على شخصه، لقد أهين، آمل أن يرتاح باله".

وقال والد اللاعب الألماني ذي الأصل التركي: "أنا حزين جدا لأنه أنهى مستقبله العظيم في المنتخب بهذا الشكل، هذا أمر لا يليق به".

وكان مصطفى أوزيل يقوم بدور مدير أعمال نجله قبل أن يترك هذه المهمة قبل بضع سنوات بسبب خلاف بينهما. ومنذ ذلك الحين لم يلتق الوالد نجله على ما يبدو إلا قليلا. وعبر أوزيل الأب قبل نحو أسبوعين عن دعمه ابنه قائلا في تصريح لصحيفة "بيلد أم زونتاغ" الذي يعتبر العدد الأسبوعي لصحيفة بيلد: "… لو كنت مكانه لقلت: شكرا جزيلا، ولكن هذا يكفي".

وأعلن لاعب فريق أرسنال الإنجليزي اعتزاله اللعب مع الماكينات أمس الأول الأحد، متهما المسؤولين في الاتحاد الألماني لكرة القدم بالعنصرية تجاهه وعدم احترام جذوره التركية.

وكان نشر صورة لأوزيل مع الرئيس التركي أردوغان في لندن، قبيل مونديال روسيا 2018، أثار ضجة في ألمانيا. وبعد خروج ألمانيا المبكر من المونديال ازدادت الانتقادات لأوزيل وتم تحميله مسؤولية فشل المانشافت. كما ركزت الانتقادات على سجل أردوغان في مجال حقوق الإنسان.

ودخل أردغان على خط أزمة اعتزال أوزيل قائلا إن المعاملة التي لقيها الأخير كانت عنصرية وغير مقبولة. وأضاف أردوغان أنه تحدث إلى أوزيل ووصف سلوكه بأنه "يستحق أقصى درجات الإعجاب". وتابع أن منتقدي أوزيل "لم يرق لهم" الصورة التي التقطها النجم الكروي معه والتي أثارت انتقادات للاعب قبل نهائيات كأس العالم في روسيا.

أ.ح/م.م (د ب أ، رويترز)

Scroll To Top