الأربعاء , 17 أكتوبر 2018
آخر الأخبار
الرئيسية » اقتصاد وأعمال » 5.2 تريليون جنيه الناتج المحلي المستهدف بالموازنة الجديدة

5.2 تريليون جنيه الناتج المحلي المستهدف بالموازنة الجديدة

مصر تجمع 6 مليارات دولار ضرورية لقرض الصندوق خلال أسبوعين
قدر الناتج المحلي الإجمالي بموازنة العام المالي المقبل 2018 2019/ بنحو 5.250 تريليون جنيه مقابل 4.106 تريليون جنيه متوقع بموازنة العام المالي الحالي 2017 / 2018.
وذكر البيان المالي للموازنة العامة للعام المالي /2018 2019 – الذي أصدرته وزارة المالية اليوم الاثنين – أن الموازنة تستهدف ارتفاع معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي إلى 5.8% خلال العام المالي المقبل مقارنة بمعدل نمو متوقع 5.2 % خلال العام المالي الحالي وصولا إلى تحقيق المعدلات المستهدفة البالغة 6.5 / 7% سنويا على المدى المتوسط، بما يسهم في زيادة فرص العمل الجديدة المتولدة وخفض معدلات البطالة لتصل إلى أقل من 10% خلال 2019 2020/، وذلك يتطلب رفع معدلات الاستثمار المستهدفة عند 20% من الناتج المحلي الإجمالي التي تسمح بتوسيع الطاقة الإنتاجية ورفع معدلات التشغيل.
وأضاف أن الحكومة تعمل بالتعاون مع البنك المركزي على خفض معدلات التضخم لتصل إلى معدلات منخفضة أقل من 10%، وتستهدف الحكومة في 2018 /2019 خفض معدل الدين العام إلى 91 / 92% من الناتج المحلي، وهو ما يتطلب تحقيق فائض أولي قدره 2% من الناتج المحلي وخفض العجز الكلي إلى 8.4% من الناتج المحلي،كما تستهدف خلال الأربع سنوات المقبلة خفض دين أجهزة الموازنة العامة للدولة من 108% من الناتج المحلي في يونيو 2017 إلى نحو 75- 80% من الناتج بحلول يونيو 2022.
وأشار البيان إلى أنه من المتوقع أن يؤدي هذا الخفض التدريجي في معدلات الدين إلى تحقيق تحسن كبير في استدامة المالية العامة ورفع قدرتها على الصمود أمام التغييرات الطارئة في مؤشرات الاقتصاد الكلي المحلي والعالمي في المستقبل، كما سيسهم في زيادة تنافسية الاقتصاد المصري عن طريق الحد من الضغط على أسعار الفائدة، مما يدعم استثمارات القطاع الخاص ويخلق فرص عمل حقيقية ومستدامة للداخلين الجدد في السوق.
ولفت إلى أن خفض رصيد الدين وانخفاض معدلات الفائدة سيؤدي بالضرورة إلى خفض كبير في الإنفاق على مدفوعات الفوائد، والتي تمثل ثلث الإنفاق العام، مما سيساعد على إيجاد مساحة مالية توجه نحو الإنفاق على التنمية الاقتصادية والمجتمعية والبشرية.

 

Scroll To Top