آخر الأخبار
الرئيسية » منوعات » النظام الغذائي الصحي يلعب دورا في توقيت بدء سن اليأس

النظام الغذائي الصحي يلعب دورا في توقيت بدء سن اليأس

يأسأ ش أ

أكدت أحدث الأبحاث الطبية أهمية الدور الذى يلعبه النظام الغذائى الصحى فى تحديد توقيت بدء سن اليأس .. وشدد الباحثون على أهمية ما تأكله المرأة والذى يؤثر على فرص بلوغها سن اليأس مبكرا أو متأخرا .

فقد استعرضت الدراسة – التى أجريت فى جامعة”ليدز”البريطانية – الروابط بين طبيعة الحمية الغذائية المتبعة وتوقيت بلوغ سن اليأس بين النساء البريطانيات , فأظهرت أن تناول كميات كبيرة من الأطعمة الصحية، مثل الأسماك الزيتية والبقوليات الطازجة، مثل البازلاء و الفاصوليا الخضراء، قد ارتبطت بتأخير فرص بلوغ مرحلة انقطاع الطمث مبكرا، في حين ارتبط الاستهلاك العالي من المعكرونة والأرز الأبيض المكرر ببلوغه مبكرا.

وقد استخدمت الدراسة البيانات المسجلة من أكثر من 14,150 امرأة يعشن فى المملكة المتحدة، جنبا إلى جنب إجراء استبيان مفصل حول الأنظمة الغذائية المتبعة بينهن، كما عكف الباحثون على تجميع معلومات عن تأثير عامل التاريخ والصحة الإنجابية .

وتمكن الباحثون، بعد إجراء مسح المتابعة والاستبيان لمدة أربع سنوات، من تقييم النظم الغذائية للنساء اللاتى عانين من بداية انقطاع الطمث الطبيعى فى غضون تلك الفترة، وبلغ متوسط عمر النساء عند بداية سن اليأس للنساء فى المملكة المتحدة هو 51 عاما .

وقد شهدت الدراسة ما يقرب من 900 امراة تراوحت أعمارهن ما بين 40/65 عاما، وهو سن طبيعى لانقطاع الطمث في وقت المتابعة، مما يعنى إنهن لم يكن لديهن أى حيض لمدة 12 شهرا متتالية على الأقل، ولم يحدث انقطاع الطمث أشياء مثل الإصابة بالسرطان، أو الخضوع لعلاجات دوائية .

وأظهرت التحاليل لنظامهم الغذائي أن تناول كميات كبيرة من الأسماك الزيتية كان مرتبطا بتأخر بدء انقطاع الطمث بما يقرب من ثلاث سنوات، و أظهرت المتابعة إلى أن النظام الغذائي المليء بالكثير من النشويات مثل المعكرونة والأرز المكرر أن سن اليأس كان من المرجح أن تحدث قبل عام ونصف العام من المتوسط.

Scroll To Top