آخر الأخبار
الرئيسية » علوم وتكنولوجيا » نائب وزير الصحة: مصر تبذل جهودًا ملموسة لمكافحة الهجرة غير الشرعية

نائب وزير الصحة: مصر تبذل جهودًا ملموسة لمكافحة الهجرة غير الشرعية

 

نائب وزير الصحة

نائب وزير الصحة

أكد الدكتور طارق توفيق، نائب وزير الصحة والسكان، للسكان، أن مصر تبذل جهودًا ملموسة في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية، من خلال عدة آليات وتشريعات، كما تتعاون مع الدول المستقبلة للمهاجرين المصريين، مشيرًا الى أن مصر تنفذ إلتزاماتها الواردة في الإتفاقية الدولية لحماية حقوق جميع العمال المهاجرين وأفراد أسرهم، بل وتعقد أيضًا اتفاقيات ثنائية لتوفير الحماية والرعاية الاجتماعية للعمالة المهاجرة لتنظيم تدفقات الهجرة والعمالة.

جاء ذلك خلال كلمة مصر والتى ألقاها فى الدوره رقم 51 للأمم المتحده للسكان تحت عنوان “المدن المستدامة التنقل البشرى و الهجره الدوليه” ، والمنعقدة فى مدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية.

واشار ” توفيق” الى أنه في عام 1969، أنشأت وزارة الخارجية المصرية ادارة مسؤولة عن التنسيق مع الجهات الحكومية لتسهيل عملية الجرة واجراء الدراسات التي من شأنها دعم سياسات الهجرة، وفي عام 1971 تم إقرار الهجرة الدائمة والهجرة المؤقتة بمقتضى الدستور، والذي نص على أن “يتمتع جميع المواطنين المصريين بالحق في الهجرة والعودة للوطن” ، حيث صدر أول قانون للهجرة ورعاية المصريين بالخارج في عام 1983 وحالياً تتضمن الحكومة وزارة للهجرة.

وأضاف”توفيق”، أن البرلمان المصري أصدر قانوناً في عام 2010 بقصد تجريم ومكافحة الاتجار بالبشر ومكافحة الهجرة غير الشرعية، كأول عمل تشريعي مستقل يعنى بالتصدي لهذه الظاهرة الخطيرة، موضحاً انه فى عام 2014 تم انشاء اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية، كما تم البدأ بتنفيذ برامج الإستراتيجية الوطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية (2016-2026) ، لافتاً الى تطلع مصر الى اعتماد العهد الدولي للهجرة.

كما أوضح”توفيق”، أثناء كلمته أن مصر بدأت الخطوات التنفيذية لخلق مراكز جديدة للتنمية وتبني فكرة إنشاء المدن الجديدة في منتصف السبعينيات من القرن العشرين، وفي 1975 تم إعداد خريطة التنمية والتعمير لمصر حتى عام 2017 ، وتحديد مواقع إقامة المجتمعات العمرانية الجديدة في ٢٤ مدينة جديدة، لاستيعاب حوالي 12 مليون نسمة وهي نصف الزيادة السنوية المتوقعة حتى عام 2017، وتم انشاء هيئة جديدة لتكون مسؤولة عن انشاء تلك المجتمعات العمرانية الجديدة. كما صدر قانون في عام 1981 يهيئ سبل إدارة المدن الجديدة والتصرف فيها.

وذكر ” توفيق”، أنه فى عام 2014 تم إنشاء الوحدة المركزية للمدن المستدامة والطاقة المتجددة بهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، والمختصة باتخاذ إجراءات لتحويل المدن الجديدة القائمة لمدن مستدامة من خلال الاستفادة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى تقديم الخدمات للمواطنين بطريقة سهلة ميسرة.

Scroll To Top