آخر الأخبار
الرئيسية » مقالات وأراء » «انزل _ شارك» بقلم | شيرين فتحي

«انزل _ شارك» بقلم | شيرين فتحي

qw

تردد على مدار الشهور القليلة الماضية منذ فتح باب الترشح لانتخابات الرئاسة شعار “انزل شارك”، بكثرة ربما لا يدرك البعض أن السبب في تكراره حرص المروجين له على ممارسة المصريين حقهم السياسي والدستوري في الإدلاء بأصواتهم والمشاركة في عملية اختيار رئيس مصر لولاية جديدة على كرسي الحكم تبدأ خلال أسابيع وتنتهي في عام 2022 ..الحرص على دعوة المصريين للمشاركة في التصويت لاختيار رئيس البلاد لا تقل أهمية عن الدور الوطني لكل في قطاعه.. المشارك في الانتخابات لا يقل وطنية عن الجندي على الجبهة ورجل الشرطة في الشارع والطبيب في عمله .. كل يسعى لاستقرار منشود منذ أعوام عانت مصر فيها الأمرين.. مشاركة المصريين في الانتخابات الرئاسية اصطفاف حقيقي لمواجهة إرهاب يسعى لهدم هذا الوطن وتشتيت قواه وتفتيته .. لكن يبقى المواطن الواعي المدرك لحقوقه السياسية وأهمية صوته أيًا كان تجاهه السياسي حصن أول ضد كل محاولات الفت في عضد الدولة .. المصريون ضربوا عبر أعوام أمثلة عدة على وطنيتهم وحرصهم على هذا الوطن مستقرا آمنا ضد كل المحاولات المستميتة لإضعافه وإظهار الشعب المصري في صورة العاجز الخانع غير القادر على المشاركة سياسيا لأسباب واهية منها عدم رضاه عن أوضاعه.

كل طابور سيصطف أمام لجنة انتخابية ليس إلا طوبة في جدار التنمية وبناء الوطن .. وإثبات حقيقي على قدرة المصريين على تغيير الواقع كلما احتاج الوطن لأصواتهم.. وليس غريبا على المصريين الحضور في مثل هذه المناسبات وإثبات أن صوت المصري خطوة مهمة في تغيير الصورة المرسومة للمصري باعتباره لا يعي حقه السياسي ولا يشارك في رسم ملامح مستقبله باختيار رئيسه.

مشاركة المواطنين في التصويت لا تقل أهمية عن دور جندي يحمل سلاحه لمواجهة إرهابي في شمال سيناء .. فصوت المواطن سلاح في وجه المتربصين والمتنطعين بحجج انعدام الديمقراطية في مصر.. لم تعد مشاركة كل ذا حق في التصويت رفاهية أو سنة محببة بل باتت فرض على كل محب لوطنه ليس إلا لنبني وطنا يواجه المستقبل بكل ما يحمله من شرور لهذا الوطن.

“انزل وشارك” .. انزل لترسم صورة حقيقية للوضع في مصر .. شارك في بناء مستقبل لشعب اعتاد أن يكون حاضرا وبقوة عندما يناديه الوطن .. وطن يبحث عن أبنائه القادرين على مواجهة إرهاب مسلح أو إرهاب فكري أو إرهاب الشائعات والإحباط .. شارك في اختيار رئيسك اليوم ليكون لك الحق في تحديد مصيرك في المستقبل .. انزل وقف في طابور يمنحك العزة والقدرة على مواجهة كل تحد مهما كبر .. مصر نادت شعبها لذا وجبت التلبية .. طوفوا في لجانها وشاركوا في انتخاباتها .. فالوطن لا يبنى بالكسل والتخاذل والامتناع عن التصويت.

Scroll To Top