آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » الرئيس السيسي: إرادة الشعب هي الحاكمة في كل وقت وأي زمان

الرئيس السيسي: إرادة الشعب هي الحاكمة في كل وقت وأي زمان

الرئيس السيسي

الرئيس السيسي

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن إرادة الشعب هي الحاكمة في كل وقت وأي زمان في أي دولة، مشيرًا إلى أن شعبيته جاءت نتيجة التحرك للحفاظ علي الشعب والدولة إبان 3 يوليو عام 2013.

وقال السيسي، خلال حوار مع المخرجة والإعلامية ساندرا نشأت تحت عنوان “شعب ورئيس”، إن تحركه في 3 يوليو عام 2013 جاء بناء علي موقف الشعب نفسه ورغبته في الحفاظ على دولته.

وأكد الرئيس السيسي أن التاريخ سجل الإنسانية بكل ما تعنيه الكلمة وبالتالي يريد أن يكتب عنه التاريخ بأنه أنقذ بلده وشعبه في ظروف صعبة، لافتا إلي أن الشعب المصري تحرك وكان لابد من التحرك معه.

وأضاف الرئيس السيسي قائلا “عمرى ما بحثت عن التاريخ، في أي تحرك أقوم به و أنا التاريخ عندى هو اللقاء مع الله سبحانه وتعالى، لأنى ممكن أبقى ناجحا جدا… ويكتب التاريخ عنى عبارات جميلة ورائعة…. ومش كسبان مع ربنا… يبقى كسبت أيه؟…. ربنا مطلع على الأسرار والنوايا… وعلى الظروف…. وبالتالى فأن حكم الله يبقى مطلقا فى العدالة والرحمة”.

وردًا على سؤال بشأن امكانية كتابة تاريخ السنوات الثمان الماضية.. قال الرئيس عبدالفتاح السيسىي، إنه من الممكن أن يكتب تاريخ هذه الفترة كتابة أولية بتجرد شديد وعلى من يقوم بذلك ن يكون من المتخصصين الذين يكتبون التاريخ بموضوعية، لافتا أن أكثر مادة دراسية كان يعشقها مادة التاريخ، كون التاريخ يعتبر “سجل الإنسانية”.

وأشار أنه ومنذ الصغر كان منظما ومرتبا ومتفوقا قائلا: “بشكل شخصي لا أسعى وراء التاريخ وأن يتم تخليد اسمى، فالتاريخ عندي هو لقائي مع الله سبحانه وتعالي وهو أهم شئ، السيرة الذاتية التى أتمنى أن تكتب عني هى أني حاولت واجتهدت لحماية أهلي وناسي وبلدي في ظروف صعبة ودى حاجة عظيمة، باختصار يقال عني السيسي الإنسان”.

وردًا على سؤال هل حلمت في يوم من الأيام أن تكون رئيسا للجمهورية، قال الرئيس السيسي: أنا لم أحلم في احلام اليقظة أبدا أن أكون رئيس جمهورية.. ولكن كان نفسي أن أكون ضابطا طيارا ولذلك التحقت بالمدرسة الثانوية الجوية عام 1970″.

وأوضح الرئيس السيسي أن ذلك جاء في أعقاب حرب 1967 حيث كانت خسائرنا في مصر في القوات الجوية كبيرة وكانت البلد تحتاج وقتها الكثير وكانت تعيش فترة قاسية جدا من أقسى الفترات التي مرت على مصر”.

وحول من الذي أخبره بقرار التحاقه بالثانوية الجوية قال الرئيس السيسى: الوالد كصاحب قرار والأم كمستشارة وحكيمة وصاحبة رأي ورشد عجيب”.

وحول خوف والدته من التحاقه بالثانوية الجوية قال السيسي “الوقت اللي كنا فيه زمان غير الوقت بتاع دلوقتي.. الأهالي دلوقتي بتبقى خايفة على أولادها أكثر من اللازم لكن الأسر زمان مكنتش بتخاف أوي على أبنائها بالطريقة اللي أحنا موجودين فيها دلوقتي”.

واستطرد الرئيس السيسي “والدتي كانت خايفة عليا الخوف الطبيعي مش الخوف المبالغ فيه، فنحن الأن أصبحنا نخاف على أبنائنا وبناتنا بشكل مبالغ فيه.. وقد كانت الأهالي أكثر اطمئنانا على أبنائها وبناتها مقارنة بالوقت الحالي”.

Scroll To Top