آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » مساعد وزير الخارجية الأسبق يحذر من تطورات كارثية إذا لم يتكاتف العرب ضد قرار ترامب

مساعد وزير الخارجية الأسبق يحذر من تطورات كارثية إذا لم يتكاتف العرب ضد قرار ترامب

jhkgfhsghfhjقال محمد بدر الدين، مساعد وزير الخارجية الأسبق، ورئيس الهيئة العامة للاستعلامات الأسبق، إن قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، كان صادرًا من الكونجرس منذ عام 1995، مشيرًا إلى أن هناك بند بالتأجيل ولذلك لم يتخذ أى رئيس أمريكي هذه الخطوة.

وأضاف «بدر الدين»، خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج «مساء دي إم سي»، المذاع على فضائية «دي إم سي»، مساء السبت، أن الرؤساء الأمريكان كان لديهم الحد الأدنى من الحرص على المصالح مع العالم العربي وعدم المواجهة الكاملة، ولذلك كانوا يأجلون قرار نقل سفارتهم إلى القدس.

وأكد أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، يختلف تمامًا عن هؤلاء، فهو خارج مؤسسات الدولة الأمريكية، وجاء ليعبر عن مراحل اليمين المتطرف، مشيرًا إلى أنه كان يجب ألا نكون متفاجئين بمثل هذا القرار من شخصية كشخصية «ترامب».

وتابع أن «ترامب»، منذ حملته الانتخابية، وكل وعوده سلبية، وبناءً عليه هو يقوم بتنفيذ كل ما هو سلبي منذ وجوده فى الحكم، لافتًا إلى أنه أخرج الولايات المتحدة من اتفاقية المناخ، وأخذ إجراءات ومواقف سلبية كثيرة لتنفيذ وعوده.

وأردف: «ترامب يتميز بدرجة كبيرة من المثابرة فى تنفيذ خططه ولكن فى الباطل، وإذا ترك هذا القرار بدون مواجهة شديدة ستلحق بعض الدول نفس المصير الذى عليه فلسطين الآن»، حسبما قال.

وأوضح أنه لو لم يكن هناك موقف عربي وإسلامي صلب ستكون هذه الخطوة كارثية للقضية الفلسطينة ولدول أخرى، لافتًا إلى أن الأهداف الإسرائيلية تتضمن أشياء أخرى عديدة، فإذا لم يتم التكاتف من الممكن أن نجد إسرائيل تطالب بهدم المسجد الأقصى للبحث عن الهيكل المزعوم «هيكل سليمان».

وشدد على أهمية تكاتف المسلم والمسيحي فى هذه القضية، فالمسألة لا يجب فيها التهاون سواء من الناحية الرسمية أو الشعبية.

Scroll To Top