الجمعة , 15 ديسمبر 2017
آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » حوادث وقضايا » خال ضحية فرجينيا:«نبرة» نوبية ولدت بأمريكا ورحلت وهي بالثانوية

خال ضحية فرجينيا:«نبرة» نوبية ولدت بأمريكا ورحلت وهي بالثانوية

19225826_10212488930393931_3629572019392827182_nكتب_مصطفى حمزة

كشف مقربون من الفتاة التى أعلنت شرطة فرجينيا عن العثور عليها “مقتولة ” بجوار بحيرة باطراف المدينة، هى المصرية النوبية “نبرة محمود عبده  ابراس، مسلمة تعود جذور عائلتها لقرية ابو سمبل.
وأكد “أحمد سعيد ” خال الضحية فى تصريح خاص لـ “ONA”، انها ولدت بالولايات المتحدة المريكية، لأبوين من النوبة لوالد يعمل أعمال حرة، ووالدة ربة منزل، موضحا انها الاخت الكبرى، ولديها شقيقتان.

وأضاف أن الجريمة وقعت عقب خروج “نيرة” ذات السبعة عشر عاما، بصحبة 11 فتاة من مسجد تابع لمركز آدامز الإسلامى بالولاية، بعد أدائها صلوات العشاء والتراويح .
وأكمل ذهبت “نيبرة”مع الفتيات إلى “ماكدونالذز ” القريب من المسجد ، وهناك كان موعدهم مع القدر الذى ساق إليهم أحد الشباب الذى طاردهم بمضرب “بيسبول”،ومن شدة الخوف سارعن جميعا بالهروب،وقبل ان تنجح الضحية فى اللحاق بزميلاتها ،فقدت نظارتها الطبية ،وسقطت على الأرض، ” فكان نصيبها ضربات شديدة على الرأس أفقدتها قوتها ووعيها ،وبعد تأكده من موتها ،حملها داخل سيارته وانطلق بها بعيدا ،حسبما اكدت الشهادات التى ادلت بها الفتيات للشرطة ولوالدة الضحية.

يذكر ان  الشرطة الأمريكية اعلنت ظهر امس الأحد  عثورها  على جثة يعتقد أنها لمراهقة فقدت في ولاية فرجينيا الليلة الماضية بعد أن غادرت المسجد التابع لمركز آدامز الإسلامي بالولاية فى منطقة ستيرلينغ وتم اتهام شاب يبلغ من العمر 22 عاما بالقتل، بحسب صحيفة واشنطن بوست الأمريكية.

 

المشتبه به وتعرف القائمون على المسجد، وأقارب الفتاة على الجثة وتدعى «نبرة » من أصل مصري وتبلغ من العمر 17 عاما من ريستون.

وذكرت تقارير من الشرطة ومسؤول عن المسجد أن مجموعة من 4 أو 5 مراهقات كان يسيرن في وقت مبكر من الأحد بعد خروجهن من المسجد عندما فوجئن بشخص يسب ويشتم ، فما كان من صديقاتها سوى أن هربن خوفا، أما هي فتعرضت للخطف من قبل المعتدي.

وأضافت الشرطة : «أثناء البحث عن الفتاة ارتبنا في سيارة تسير بشكل غريب ، وطلبنا من السائق التوقف ثم احتجزناه وتبين أن السائق يُدعى داروين يبلغ من العمر 22 سنة وتم توجيه تهمة القتل له ، حيث عثرت الشرطة على جثة الفتاة بالقرب من بحيرة راكدة بالمنطقة»

وقال المسجد في بيان إن سلطات مقاطعة فيرفاكس بالولاية بدأت على الفور بحثا موسعا لتحديد مكان الفتاة المفقودة.
وقالت الشرطة إنها جمعت عدة أدلة لكنها رفضت تقديم مزيد من التفاصيل.

وقالت والدة الفتاة إن المباحث قالت لها إن «نبرة ضربت بمضرب معدني، مشيرة إلى أن هذا العمل الإرهابي هو ناتج عن ملابس ابنتها وارتدائها للحجاب.

وقال «مايكل تشابمان، رئيس مقاطعة لودون: «لا أستطيع أن أفكر في حدوث ما هو أسوأ من فقدان مراهق يبلغ من العمر 17 عاما في عيد الأب، باعتباري والد لمراهق في مثل هذا السن.

Scroll To Top