السبت , 21 أكتوبر 2017
آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار الرياضة » كريم ديميرباي- لاعب اختار ألمانيا فأغضب تركيا

كريم ديميرباي- لاعب اختار ألمانيا فأغضب تركيا

فاجأ يوآخيم لوف الجميع، جمهوراً ونقادا، بتشكيلته لبطولة كأس القارات. ومن الوجوه الجديدة في فريقه كريم ديميرباي، ذو الأصول التركية، الذي أقنع لوف في أول مواسمه مع هوفنهايم. فمن هو هذا اللاعب، الذي سبب أغضب الأتراك.بعد تردد وتفكير قرر كريم ديميرباي، لاعب خط الوسط بنادي هوفنهايم، اللعب لمنتخب ألمانيا، بقيادة المدرب يوآخيم لوف بدلا من المنتخب التركي بقيادة فاتح تريم.

ديميرباي، وقبل أن يعلن لوف، الأربعاء الماضي، ترشيحه ضمن القائمة المشاركة في كأس القارات بروسيا، كان يتواصل منذ شهور مع الاتحاد التركي لكرة القدم. وعقب ضمه للقائمة بساعات أفاد اللاعب عبر وكيل أعماله "لقد اخترت عن علم تام، بعد محادثات جيدة جدا مع السيد لوف، أن ألعب لمنتخب ألمانيا وأبلغت ذلك للسيد لوف مساء أمس."

هذا القرار لم يعجب إطلاقا الاتحاد التركي، الذي نشر خطابا أرسله إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يوم الإثنين أي قبل يومين من ضم اللاعب لمنتخب ألمانيا، يتضمن عريضة مكتوبة باللغة الإنجليزية عليها توقيع اللاعب التركي الأصل، على رغبته في اللعب لتركيا.

ويعترف ديميرباي أنه وقع فعلا على العريضة لكنه قال حسب ما نقل موقع فوكوس الألماني إن أحد الموظفين قدم له العريضة من أجل السؤال عن الناحية القانونية بشأن إمكانية اللعب لمنتخب تركيا وأضاف "بالنسبة لي كان واضحا أن هذه الورقة ستستخدم فقط من أجل السؤال عن الوضع القانوني" وتابع ديميرباي البالغ من العمر 23 عاما: "ومن ثم وقعت على العريضة بدون تدقيق أو مراجعة للمحتوى."

تركي لا يملك جواز سفر تركي!

كريم ولد عام 1993 في مدينة هرتن بولاية شمال الراين- فيستفالن، وكبر في غيلزنكيرشن معقل فريق شالكه، وكان ناشئا أيضا بشالكه. وتمتلك والدته الجنسية الألمانية والتركية، أما والده فتركي فقط، وكريم نفسه لا يملك سوى جواز سفر ألماني حسب ما صرح هو نفسه في لقاء له مع موقع "بيلد" الألماني في الثالث من أبريل/ نيسان الماضي.

حكى كريم لمحاوريه في "بيلد" أنه عندما كان صغيرا كان يذهب دائما لصلاة الجمعة في المسجد، مثل كثير من رفاقه الأتراك، وهذه مسألة أصبحت صعبة عليه الآن بسبب عمله، حسب قوله. إلا أنه مازال يصلي أغلب الصلوات "قبل كل مباراة أيضا، أو دائما عندما أكون غير مسرور. لقد عثرت على طريقي، وهذا يمنحني الهدوء والخلاص." وذكر ديميرباي لبيلد أنه يدعو لكل الناس في صلاته، معترفا أن لديه تقصيراً في الالتزام التام ببعض تعاليم الإسلام.

دق كريم وشما على ذراعه يحمل تواريخ عيد ميلاد أربعة أشخاص وقال لموقع بيلد آنذاك إنها تواريخ ميلاد والده إركان، ووالدته تولاي، وأخيه بوراك وأعز أصدقائه ماتياس. وأضاف "أنا ألماني وتركي أيضا. أصولي تركية لكن ولدت وكبرت في ألمانيا وهي بيتي. وأنا أنتمي إلى كلتا الأمتين…"

فرط فيه هامبورغ فانضم لمنتخب ألمانيا

المنتخب التركي كان يريد ضم ديميرباي، لكنه كان مترددا، ولما سأله محاوروه في موقع "بيلد" إن كان يخادع الاتحاد التركي للكرة رد قائلا: "هذا لا علاقة له بالخداع. الحقيقة أنني لا أملك جواز سفر تركي. وإذا أردت الحصول عليه فيجب علي التنازل عن جوازي الألماني وهذه مسألة لا أريدها."

والحقيقة أيضا أن كريم ديميرباي لعب في الفترة بين 2011 وحتى 2013 لمنتخب تركيا تحت 19 و20 و21 عاما، عندما كان لا يزال ناشئا بفريق دورتموند، وكذلك بعد صعوده للفريق الرديف بالنادي الألماني، الذي انتقل منه بعد ذلك إلى هامبورغ عام 2013 وبقي به حتى 2016 قبل أن يبيعه هامبورغ إلى هوفنهايم بمبلغ 1.7 مليون يورو فقط.

ونقلت صحيفة بيلد أنّ سبب رحيله هو عدم التفاهم بينه وبين مدرب هامبورغ السابق برونو لاباديا. قبل بيعه لهوفنهايم كان هامبورغ قد أعار كريم ديميرباي إلى فورتونا دوسلدورف فتألق معه في دوري الدرجة الثانية مسجلا 10 أهداف كما مرر أربعة آخرين (أسست)، في 25 مباراة.

في هوفنهايم تألق في وقت قصير ليصبح محور الفريق وسجل 6 أهداف ومرر 10 أسست في 27 مباراة حتى الآن ليرتفع سعره طبقا لموقع ترانسفير ماركت إلى 4.5 مليون يورو. والأكثر من ذلك أنه أثار إعجاب المدرب يوآخيم لوف الذي قال عنه "إنه لاعب لديه تمريرة نهائية جيدة جدا، وتقنيات جيدة جدا." وأضاف لوف بعد الإعلان عن ضمه لتشكيلته "كان بإمكانه أن يلعب لتركيا.. وقد قرر عن كامل قناعة، ونحن سعداء أن يريد اللعب لمنتخب ألمانيا."

Scroll To Top