الثلاثاء , 19 سبتمبر 2017
آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » شيخ الأزهر: اختيار «المحرصاوي» سببه أنه رفض المنصب

شيخ الأزهر: اختيار «المحرصاوي» سببه أنه رفض المنصب

الدكتور-احمد-الطيب-شيخ-الازهر-2

التقى الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، الأربعاء، مجلس جامعة الأزهر أعرب خلاله الأخير تأييده لكافة قرارات “الطيب” وثقته الكاملة في اختياراته لقيادات مؤسسة الأزهر من بينهم محمد المحرصاوي القائم بأعمال رئيس الجامعة.

وقال بيان صادر عن الأزهر، إن عمداء الكليات بالجامعة أكدوا على وقوفهم خلف الإمام الأكبر ومساندتهم للدكتور المحرصاوي للقيام بمهامه ومسئولياته تجاه الجامعة.

وتشهد جامعة الأزهر حالة من الجدل والانشقاق بين أعضاء هيئة التدريس، بعد قرار شيخ الأزهر تعيين الدكتور محمد المحرصاوي كقائم بأعمال رئيس الجامعة، بصفة مؤقتة لحين تعيين رئيس للجامعة وفقًا للإجراءات المحددة قانونًا، خلفًا للدكتور أحمد حسني الذي أعفي من منصبه بعد وصفه إسلام بحيري بـ”المرتد” خلال حوار تليفزيوني شارك فيه.

وقال الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، إن رئاسة الجامعة أمانة ثقيلة وهي تكليف قبل أن تكون تشريفا لمن يتولاها، مضيفًا أن تكليف الدكتور المحرصاوي قائمًا بأعمال رئيس الجامعة لم يكن بغرض تخطي حق أحد، وإنما لأن منصب إدارة أعرق جامعة في العالم تتطلب مواصفات وقدرات خاصة.

وأضاف الطيب، أن اختيار “المحرصاوي” استشعارًا بخطورة الخطوة وعظم مسئوليتها أمام الله أولًا ثم أمام الناس”.
وتضامن عددٌ من أعضاء هيئة التدريس بجامعة الأزهر، مع الدكتور محمد أبوهاشم، مؤكدين رفضهم لقرار شيخ الأزهر المخالف للقانون، على حد قولهم، بشأن تكليف الدكتور محمد المحرصاوى للقيام بأعمال رئيس جامعة الأزهر، ونظموا الاثنين الماضي وقفة احتجاجية ومؤتمرًا صحفيًا في نادي أعضاء هيئة التدريس بمدينة نصر.

وأوضح الإمام الأكبر، أنه تولى رئاسة الجامعة لمدة 7 سنوات ما جعله يدرك حجم المشاكل والتحديات التي يواجهها رئيس الجامعة، وهو ما يوجب علينا أن نكون حريصين ودقيقين في اختياره.

وأكد أن “المحرصاوي” حين طلب منه شغل هذا المنصب اعتذر بشدة عن توليه، فهو رجل لم يطلب المنصب ولم يركض وراءه وهذه صفة تجعله مؤهلًا لتوليه.

Scroll To Top