الإثنين , 24 يوليو 2017
آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » وزير الخارجية يبحث العلاقات الثنائية مع رئيس البرلمان الغاني

وزير الخارجية يبحث العلاقات الثنائية مع رئيس البرلمان الغاني

WhatsApp Image 2017-05-10 at 5.10.45 PMألتقى وزير الخارجية سامح شكري اليوم مع رئيس البرلمان الغاني آرون مايك أوكواي خلال زيارته الحالية إلى العاصمة الغانية أكرا، حيث تناول اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها في كافة المجالات خاصة في مجال التعاون البرلماني.
وصرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن وزير الخارجية سامح شكري أعرب خلال اللقاء عن شكره لحفاوة الاستقبال وإعتزاز مصر بالعلاقات التاريخية مع غانا، والتي ترجع إلى حقبة التحرر الوطني، وما شهدته من علاقات وثيقة بين قيادتي البلدين في تلك الفترة. كما قدم الوزير شكري التهنئة لرئيس البرلمان على توليه مهام منصبه ونجاح الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في غانا مؤخرا، مشيدا بالتطورات الإيجابية التي شهدتها غانا كنموذج يحتذى في الديمقراطية على مستوى القارة، فضلا عما شهدته من تطور على المستوى الاقتصادي، ومؤكدا على إلتزام مصر بدعم الأشقاء الأفارقة في معركة التنمية.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية، بأن وزير الخارجية سامح شكري عبر عن سعادته بالتطورات الإيجابية التي شهدها التعاون الثنائي بين البلدين، وتطلع مصر لزيادة التعاون بين الجانبين في كافة المجالات، مشيرا إلى الدور الهام الذي تلعبه الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية في مجال نقل الخبرات وبناء القدرات للكوادر الغانية.
وفيما يتعلق بالتعاون الاقتصادي بين البلدين، أكد الوزير شكري، على رضاء مصر عن حجم الاستثمارات المصرية في السوق الغاني والحرص على زيادتها مستقبلا في ظل سعي المستثمرين المصريين للاستفادة من مناخ الاستثمار الإيجابي في غانا، مشيرا إلى أهمية قيام الجانب الغاني بالتصديق على اتفاقية حماية ودعم الاستثمار الموقعة بين البلدين، والإنتهاء من بحث اتفاقية تجنب الإزدواج الضريبي بين الجانبين، بما يسهم في زيادة الاستثمارات المصرية. كما شدد الوزير شكري على حرص مصر على زيادة مستوى التبادل التجاري بين البلدين من خلال استغلال الميزة التنافسية للسلع المصرية في السوق الغاني.
وأشار أبو زيد، إلى أن اللقاء تناول بحث التعاون الثنائي بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف من خلال الدور الهام الذي يلعبه الأزهر الشريف ودار الإفتاء المصرية في نشر الفكر الوسطي للإسلام، فضلا عن إمكانية تدريب الكوادر الغانية في هذا المجال. كما أكد وزير الخارجية على اهتمام مصر بتنشيط العلاقات البرلمانية بين البلدين من خلال تبادل الزيارات بين أعضاء المجلسين خاصة في ظل إنشاء لجنة للشئون الأفريقية بمجلس النواب المصري، وهو ما يعكس الأهمية التي توليها مصر لعلاقاتها بالدول الأفريقية الشقيقة.

من جانبه، أكد رئيس البرلمان الغاني على أهمية العلاقات التاريخية بين البلدين، وحرص بلاده على تطويرها في كافة المجالات خاصة من خلال التواصل الدائم بين أعضاء البرلمان في البلدين من أجل تحقيق تطلعات الشعبين الشقيقين المصري والغاني، مشيدا بالجهد الكبير الذي يبذله السفير المصري في أكرا لدعم العلاقات بين البلدين. كما أشار رئيس البرلمان إلى أن التاريخ المشترك بين البلدين يعد شرف ومجد لأفريقيا كلها، مشددا على أهمية تعزيز التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات. وفي نهاية اللقاء دعا رئيس البرلمان عددا من أعضاء البرلمان ورؤساء اللجان ودار نقاش مفتوح مع وزير الخارجية.

Scroll To Top