الثلاثاء , 17 أكتوبر 2017
آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » حوادث وقضايا » الإعدام لشقيقين في أحداث عنف حي القنطرة بكفر الشيخ

الإعدام لشقيقين في أحداث عنف حي القنطرة بكفر الشيخ

أرشيفية

أرشيفية

قضت محكمة جنايات كفر الشيخ “الدائرة الأولى”، بمعاقبة شقيقين، بالإعدام شنقًا، في أحداث عنف حي القنطرة بمدينة كفر الشيخ، منتصف العام الماضي، والتى أسفرت عن مقتل شخص، وإصابة اثنين آخرين، وبث الرعب والخوف في نفوس أهالي الحي، بعد استعراضهما القوة ضدهم بالأسلحة البيضاء.
صدر الحكم برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين رمضان علي الزقم، ومحمد السيد عبده، وسعيد عبد الرشيد السمادوني، ضد الشقيقين، رامي يونس أحمد، 30 سنة، وشقيقه وليد، 32 سنة، يقيمان بدائرة قسم أول، يحملان لقب “الجزار”.
وكشفت أوراق القضية، رقم 7440 لسنة 2015 جنايات قسم أول شرطة كفر الشيخ، والمقيدة برقم 2937 لسنة 2015 كلي كفر الشيخ، أنهما في يوم 28 /6/ 2015، استعرضا القوة ولوحا بالعنف ضد المجني عليه المتوفى “السيد رجب حسن رمضان”.
كما استعرضا القوة والعنف، تجاه المصابينمحمد طارق عبد السلام علي، وعبد السلام طارق عبد السلام علي، وتكديرهما للمجني عليهم، وإثارة الخوف في نفوس أهالي الحي.
وكشفت أوراق القضية أن الشقيقين، توجها إلى مكان المجني عليه الأول، وسحباه، وسحلاه أمام جميع الأهالي، من داخل المحل الخاص به، وانهالا عليه ضربا بسلاحهما، وبتدخل الآخرين تعديا عليهما بسلاحهما، ما أدى إلى مصرع الأول، وإصابة الآخرين.

Scroll To Top