آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » «بكرى» يوجه بيانًا عاجلًا لـ «الاستثمار» بعد هجوم إبراهيم عيسى على البرلمان

«بكرى» يوجه بيانًا عاجلًا لـ «الاستثمار» بعد هجوم إبراهيم عيسى على البرلمان

مصطفى بكرى

مصطفى بكرى

 

تقدم النائب مصطفى بكرى، بطلب للدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، لتوجيه بيان عاجل إلى وزير الاستثمار، بسبب هجوم الإعلامى إبراهيم عيسى على البرلمان ورئيسه الدكتور على عبد العال.

وقال بكرى، فى بيانه، “دأب الإعلامى إبراهيم عيسى على توجيه إساءات بالغة إلى مجلس النواب ورئيسه، تخرج عن حدود النقد المباح وتمثل إهانة لمؤسسة برلمانية جاء أعضاؤها إلى مواقعهم بانتخابات برلمانية حرة ونزيهة، وتضمنت هذه الإساءات من خلال برنامجه «مع إبراهيم عيسى»، على قناة القاهرة والناس، أكاذيب وادعاءات ضد البرلمان من شأنها تهديد الأمن والسلم فى البلاد وتشويه صورة البرلمان فى نظر الشعب المصرى كادعائه أن مجلس النواب ينافق الرئيس، حيث زعم وفق نص كلامه أن البرلمان يريد تغيير الدستور لمد فترة حكم الرئيس وقوله حرفيًا، لماذا تنافقون الرئيس؟!!، الرئيس قال فى أكثر من مناسبة أنه لا يريد مد فترته الرئاسية، فلماذا تريدون أنتم؟”.

وأشار بكرى، إلى أن “عيسى وصف البرلمان المصرى حرفيًا بأنه برلمان الإعدامات والقتل وأنه لا يريد محاربة الإرهاب بعد رفض إلغاء خانة الديانة، كما وصف الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب بصفات تخرج عن حدود النقد إلى الإهانة بقوله أنه بلا خبرة سياسية أو برلمانية أو تنظيمية، وأنه كان منضمًا للحزب الوطنى لإنهاء مصالحه، وأنه لا يمتلك كفاءة التمثيل والإقناع والموضوعية ووصفه بأنه لا يصلح لإدارة جمعية خيرية، وأنه لا يستحق أن يجلس فى مقعده كرئيس للبرلمان وغير ذلك من الأوصاف التى تمثل إهانة للمجلس.

وختم بكرى بيانه، قائلًا، “ونظرًا لأن هذا الهجوم متكرر منذ عدة أشهر، لذلك أتقدم بطلب الإحاطة إلى وزيرة الاستثمار متسائلاً عن الإجراءات التى تم اتخاذها من قبل الهيئة العامة للاستثمار بسبب خروج الإعلامى المذكور فى برنامجه عن كافة المواثيق المهنية والإعلامية والأخلاقية”.

 

Scroll To Top