آخر الأخبار
الرئيسية » تقارير » السوق المحلية تنتظر «الفرج» بعد «تعويم الجنيه» و«وداعًا» للمنتجات المستوردة

السوق المحلية تنتظر «الفرج» بعد «تعويم الجنيه» و«وداعًا» للمنتجات المستوردة

3b71884ae47fb0915cfd39dd844f4976

كتبت: شيماء حفظي

في أول رد فعل لسوق المال على قرار البنك المركزي بتعويم الجنيه، ارتفعت مؤشرات البورصة المصرية،  في مستهل تعاملات اليوم الخميس،  لأكثر من 8 % لدى الفتح، بدعم من قرارات البنك المركزي بشأن تحرير سعر صرف الجنيه وإجراءات التعامل على العملات الاجنبية.

وصعد مؤشر السوق الرئيسي “إيجي اكس 30” – الذي يضم اكبر 30 شركة مقيدة – 8.27 % ليسجل مستوى 9229.37 نقطة.

ومع اتباع البنك المركزي لتعويم الجنيه، فإن هذا من شأنه أن يؤثر على حركة الاستيراد والتصدير، وكذلك السوق المحلي .

وبحسب “سكاي نيوز عربية” فإن  تعويم الجنيه المصري سيقلل الضغط على البنك المركزي فيما يتعلق بحجم احتياطيات العملة الأجنبية فيه، لكن هذا العامل في الاقتصاد الكلي ليس مهما كثيرًا، وإنما الأهم أن انخفاض قيمة العملة الوطنية نتيجة التعويم سيؤدي إلى  زيادة الصادرات.

وزيادة الصادرات  سببها أن المنتجات المصرية ستصبح أرخص كثيرًا في الأسواق الخارجية (لأن الجنيه المصري انخفضت قيمته كثيرا مقابل الدولار واليورو وغيرهما) ومن ثم تصبح أكثر تنافسية.

وفي المقابل ستصبح الواردات أغلى كثيرًا، ومن ثم سيصعب على المصريين شراء الكثير من السلع المستوردة لارتفاع أسعارها بشدة وهذا بالتالي سيزيد من استهلاك السلع المحلية، ويزيد من النشاط الاقتصادي الداخلي.

لكن اختلال ميزات الصادرات والواردات يؤدي غالبا إلى ما يسمى “تضاعف الطلب الجمعي”، وهو ما يؤدي بدوره إلى ارتفاع معدلات التضخم، وذلك طبعا بالحسابات النظرية وفق “كتب الاقتصاد”.

لكن يضاف لذلك أن نسبة “الاقتصاد الموازي” (أي ما هو خارج الكتاب) في مصر تكاد تساوي نسبة الاقتصاد الرسمي، ما يعني أن معدلات التضخم الحقيقية ستكون أعلى بكثير مما يسببه تضاعف الطلب الجمعي، وقد يعني ذلك مزيدا من الإفقار للطبقات الفقيرة بالفعل في المجتمع المصري.

وكمزيد من الإجراءات، أعلن رئيسا بنك مصر والبنك الأهلي، اليوم الخميس، أن البنكين سيطرحان شهادات إيداع جديدة بفائدة 16 و20 % لآجال 3 سنوات و18 شهرًا على الترتيب.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن قرر البنك المركزي بتحرير سعر صرف الجنيه ورفع أسعار الفائدة 300 نقطة أساس في خطوة تهدف إلى استعادة التوازن بأسواق العملة.

وأفاد رئيس البنك الأهلي هشام عكاشة، وفقًا لـ”رويترز” بأن البنك سيطرح شهادات بفائدة 16 % لأجل ثلاث سنوات وشهادات بفائدة 20 % لأجل 18 شهرا.

وأبلغ رئيس بنك مصر محمد الاتربي أن البنك سيطرح شهادات مماثلة لنفس الآجال.

وسيفتح البنكان باب شراء الشهادات الجديدة أمام الجمهور اعتبارا من يوم الخميس.

Scroll To Top