الثلاثاء , 25 سبتمبر 2018
آخر الأخبار
الرئيسية » تقارير » 5 شائعات خلال أسبوع أبرزها…«أرز مسرطن» و«إلغاء نقاط الخبز» و«تخفيف الكهرباء»

5 شائعات خلال أسبوع أبرزها…«أرز مسرطن» و«إلغاء نقاط الخبز» و«تخفيف الكهرباء»

رئيس الوزراء شريف إسماعيل

رئيس الوزراء شريف إسماعيل

حرصت الحكومة من خلال مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، على توضيح عدد من الحقائق فى ضوء ما أثير مؤخراً فى العديد من القضايا المتعلقة بالتموين والكهرباء والتربية والتعليم، حيث أكد مركز المعلومات أنه فى ضوء ما تردد من أنباء تُفيد بإلغاء وزارة التموين لسلع نقاط الخبز التى يتم صرفها للمواطنين بداية من كل شهر، ولمدة 20 يوماً مقابل توفيرهم فى استهلاك الخبز، تواصل المركز مع وزارة التموين والتجارة الداخلية التى أكدت أن هذا الخبر عارٍ تماماً عن الصحة، وأن الوزارة مستمرة فى صرف سلع النقاط شهرياً للمواطنين، فضلاً عن استمرار عروض تخفيضات الأسعار على اللحوم والدواجن سواء فى فروع المجمعات الاستهلاكية أو شركات الجملة أو السيارات المتنقلة أو فى المعارض السلعية المقامة حالياً بكافة المحافظات تحت شعار مبادرة أهلاً رمضان حتى يحصل المواطنون على كافة احتياجاتهم بمناسبة شهر رمضان.

وأوضحت الوزارة أنه بعد تطوير الدعم وصار نقدياً أصبح لكل مواطن مسجل على البطاقة التموينية قيمة 18 جنيه شهريا وذلك بعد الزيادة التى تم وضعها بداية من الشهر الحالى، وأكدت الوزارة أن للمواطن حق الاختيار لشراء ما يتناسب مع استهلاكه واحتياجاته من السلع التى أصبحت حرة وليست مدعمة، كما أشارت إلى أن نظام بيع السلع الغذائية بالسلاسل التجارية بالقطاع الخاص يخضع للرؤية والسياسة البيعية لكل سلسلة تجارية.

وحول ما تردد بشأن ما تردد من قيام وزارة التموين بطرح أرز صينى مسرطن ومصنع من البلاستيك، أكدت وزارة التموين أن الخبر عارٍ تماماً عن الصحة، هدفه إغراق البلاد فى الأزمات. وبين مركز المعلومات، فى بيان صادر اليوم الاثنين، أن وزارة التموين أوضحت أن الأرز المتاح حالياً فى الأسواق والذى تطرحه الوزارة هو أرز محلى وليس به أى ضرر ومطابق للمواصفات، كما أن الوزارة تطرح فى الأسواق حالياً ضمن مبادرة أهلاً رمضان كميات كبيرة من الأرز المحلى لبيعه بكافة المحافظات على مستوى الجمهورية بسعر 4.5 جنيه للكيلو. وشددت الوزارة على أن بعض المنتفعين والهادفين إلى إغراق البلاد فى الأزمات هم من قاموا بإطلاق شائعة طرح وزارة التموين لأرز صينى مسرطن ومُصنع من البلاستيك وهو ما يتنافى مع الواقع تماماً، كما أضافت الوزارة أنها تقوم بسحب عينات من جميع السلع الغذائية باستمرار وإرسالها إلى معامل وزارة الصحة للتأكد من مدى سلامتها وصلاحيتها للاستهلاك الآدمى، وأن الوزارة دائماً تعمل تحت شعار سلامة غذاء المواطن خط أحمر أعلن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، أنه عقب ما أثُير فى العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعى من أنباء تُفيد بصرف وزارة التربية والتعليم 50 مليون جنيه لضباط وأفراد الشرطة فى 27 محافظة مقابل تأمين امتحانات الثانوية العامة، تواصل المركز مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى التى نفت صحة تلك الأنباء جملة وتفصيلاً.

موضوحا أن الوزارة أكدت أن قيمة المكافآت التى صرفتها الوزارة لقوات التأمين من أفراد الشرطة المشاركين فى تأمين اللجان 4 ملايين جنيه تقريباً وليس 50 مليون جنيهاً. وأضافت الوزارة أنها صرفت تلك المكافآت وفقاً لنص المادة 31 من القرار الوزارى رقم (365) لسنة 1994 والذى ينص على أنه يتم صرف مكافأة للجنة التأمين المكونة من ضابط وفردى أمن تعادل اليوم بيوم فقط وفقاً لعدد أيام الامتحان، وبذلك يكون عدد الأيام الفعلية لامتحانات الثانوية العامة هو 24 يوماً، و عدد لجان امتحان شهادة اتمام دراسة الثانوية العامة الصحيح هو 1581 لجنة، وبالتالى يتم تأمين اللجان بعدد (4743) فرد أمن على مستوى الجمهورية وليس 15 ألف ضابط كما تردد .

وكشف مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، أنه فى ضوء ما تم تداوله من أنباء تُفيد بقيام وزارة الكهرباء بعمليات تخفيف للأحمال وقطع التيار فى أوقات الذروة على بعض المناطق فى محافظات الجمهورية خلال شهر رمضان، تواصل المركز بالتواصل مع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة والتى نفت صحة تلك الأنباء تماماً، مؤكدة أنه لا يوجد تخفيف للأحمال فى الكهرباء، حيث أن هناك فائضا فى التيار يصل فى بعض الأحيان إلى قرابة 6000 ميجا وات، وأن حدوث الانقطاع فى التيار الكهربائى أمر وارد بسبب ضعف بعض الشبكات، أو عمليات الإحلال والتجديد المستمرة. وبينت الوزارة، فى بيان لمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار صادر اليوم الاثنين، أن بعض الأعطال قد تحدث نتيجة للتغيرات المناخية وارتفاع درجات الحرارة وسرقة التيار الكهربائى وبعض أعمال الحفر أعلى كابلات الكهرباء لكن فرق الصيانة مستعدة تماماً للتعامل مع مثل هذه الأمور، مضيفة أنها تعمل جاهدةً للارتقاء بالخدمة المقدمة للمواطنين حيث تقوم بتنفيذ خطة للإحلال والتجديد والتوسعات فى محطات توليد الكهرباء كل عام قبل الصيف.

وأكدت استمرار شركات توزيع الكهرباء فى توفير لمبات الليد الموفرة بهدف الترشيد وتقليل قيمة الفاتورة، حيث يمكن لكل مشترك استلام 20 لمبة ليد بالتقسيط على 36 شهراً على الفاتورة بدون فوائد، وأضافت الوزارة أنها فتحت قنوات تواصل مع المواطنين من خلال تخصيص رقم موحد للأعطال هو 121 ( من خط أرضي)، وكذلك رقم 91121 للرسائل القصيرة، كما تقوم الوزارة الآن بإجراءات تنفيذ مركز اتصال تفاعلى لتيسير التواصل مع المواطنين بجميع المحافظات. وحول ما أثُير عن تحويل حديقة المتحف الزراعى بمنطقة الدقى إلى كافتيريا وحديقة أطفال، تواصل المركز بالتواصل مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، والتى نفت صحة تلك الأنباء تماماً، وأكدت أن ما تردد عن تحويل حديقة المتحف الزراعى بمنطقة الدقى إلى كافتيريا أو حديقة أطفال لا أساس له من الصحة. وكشفت الوزارة أن إدارة المتحف قامت مؤخراً بفتح بوابة جديدة للمتحف تطل على شارع الثورة بالدقى تنفيذًا لتعليمات الأمن الصناعى ، كما أشارت الوزارة أن فتح البوابة الجديدة تم بعد الحصول على التراخيص اللازمة من الحى ووزارة الآثار باعتبار أن المتحف أثر مسجل لديها، فضلاً عن أنه لا يوجد أى مزايدات بخصوص تحويل الحديقة الخلفية إلى كافتيريا أو حديقة أطفال.

 

Scroll To Top