آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار العالم » كوريا الشمالية: من يوافق على التخلي عن النووي يلقى مصير صدام والقذافي

كوريا الشمالية: من يوافق على التخلي عن النووي يلقى مصير صدام والقذافي

كيم جونج أون

كيم جونج أون

زعمت كوريا الشمالية أن أي نظام سياسي يوافق على التخلي عن برنامجه النووي، سيلقى مصير الزعيمين الراحلين العراقي صدام حسين والليبي معمر القذافي.

ونقلت قناة ( سكاي نيوز) اليوم عن مصادر إعلام رسمية كورية شمالية قولها إن بيوينج يانج تعتبر تجربتها النووية الأخيرة”حدثا ضخما” يمنحها قدرة ردع كافية لحماية حدودها من أي قوى معادية بمن فيها الولايات المتحدة.

وأضافت أن” التاريخ يظهر أن قوة الردع النووي هي السيف الأمضى لإحباط أي عدوان خارجي، فالذي يحكم النظام العالمي هو قانون الغاب”، مشيرا الى أن نظام صدام حسين في العراق ونظام معمر القذافي في ليبيا لم يتمكنا من الإفلات من مصير التدمير بعدما تم حرمانهما من أسس نموهما النووي وتخليهما عن برنامجيهما النووي بمحض إرادتهما.

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت الأربعاء الماضي أنها أجرت بنجاح تجربة نووية جديدة هي الرابعة لها، مؤكدة أنها استخدمت فيها قنبلة هيدروجينية في سابقة من نوعها .

Scroll To Top