آخر الأخبار
الرئيسية » تقارير » 3 أخطاء تاريخية تفتح النار على “سرايا عابدين”

3 أخطاء تاريخية تفتح النار على “سرايا عابدين”

كتب|| محمد الموجي 

سرايا عابدين

سرايا عابدين

ثلاثة أيام فقط مرت على بدء موسم الدراما الرمضانية وعرض المسلسلات، وبالرغم من أن عدد الحلقات التي عرضُت غير كافٍ لانتقادها وتحليلها، إلا أنها لم تسلم من موجة انتقادات حادة .

على رأس هذه المسلسلات، المسلسل التاريخي “سرايا عابدين”، حيث انتقد الجمهور  ومتابعو الدراما العربية،  آداء الممثلين بالمسلسل، بل وصفوه بالمتكلف، كما أشاروا إلى الخلط بين العادات والمصطلحات التركية والشركسية، بالإضافة إلى رصد عدد من الأخطاء التاريخية .

سرايا عابدين

ظهر أول الأخطاء خلال احتفال الخديو إسماعيل بعيد ميلاده الـ35  بقصر عابدين، رغم أن القصر لم يكن مكتمل البناء حينها، حيث  أن الخديو مولود سنة 1830 وأحداث الحلقة دارت سنة 1865، و
قصر عابدين بدأ بنائه عام  1863 وأصبح مقرًا للحكم سنة 1872.

لقب خديو 

لم يكن إسماعيل خلال الاحتفال بعيد ميلاده الـ35 عام 1865 قد حصل على لقب خديو، وكان لا يزال “والي”، حيث حصل على لقب “خديو” عام 1866-1867، وعندما حصل على اللقب بعد سبع سنوات كان يقال عنه “عظمة الخديو” أو “جناب الخديو” وليس “جلالة الخديو”لأن لقب “جلالة” مرتبط بالمملكة المصرية وظهر بعد عام 1922.

مولد فؤاد

وكان بين الأخطاء أيضًا ظهور الأمير فؤاد خلال احتفال الخديو اسماعيل بعيد ميلاده الـ 35 والذي ذكرنا أنه أُقيم عام 1865، وظهر خلال الحلقة فؤاد وطفلًا عمره يتراوح بين 8-10 سنوات، إلا أن الحقيقة أن فؤاد وُلد عام  1868 .

أحداث المسلسل تدور في قالب تاريخي، خلال فترة حكم الخديو إسماعيل لمصر،حيث يحتدم الصراع والتنافس بين الحريم السرايا من أجل كسب رضا الخديو.ويقف في هذا الصراع جلنار زوجة الخديو الشركسية ، ووالدته الملكة خوشيار، وكذلك مع جواريه، كما يتطرق المسلسل للتوترات السياسية التي تدور حول الخديو.

المسلسل بطولة كل من السوري قصي الخولي ويسرا واللبنانية نور وغادة عادل ونيللي كريم وصلاح عبدالله ومي كساب وعدد كبير من النجوم،  تأليف هبة مشاري حمادة، وإخراج عمرو عرفة.

Scroll To Top