آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار مصر » ابن خلدون: الشرطة التزمت بالمعايير الدولية في فض الاعتصامات والخسائر بسبب انتقام الإخوان

ابن خلدون: الشرطة التزمت بالمعايير الدولية في فض الاعتصامات والخسائر بسبب انتقام الإخوان

فض اعتصام رابعة

أصدر مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية اليوم تقريرًا عن “مراقبة فض اعتصامي رابعة العدوية وميدان النهضة وأحداث العنف التي تلتهما”، وذلك كمبادرة من المركز للتوثيق الحقوقي للأحداث ولكي تكون شهادة أمام العالم وأمام التاريخ عن حقيقة ما حدث.

وقالت داليا زيادة، المدير التنفيذي لمركز ابن خلدون “يثبت هذا التقرير، الذي يضم شهادات مباشرة من مراقبين لنا تابعوا الأحداث منذ اللحظة الأولى بالإضافة إلى شهادات مواطنين في كل محافظات مصر، أن قوات الشرطة التزمت تماماً بالمعايير الدولية لفض الاعتصامات، وأن الخسائر التي طالت مصر والمصريين بسبب العمليات الإنتقامية التي قام بها الإخوان وأنصارهم في أعقاب فض الاعتصام، أكبر من كل خسائر عملية فض الاعتصام نفسها.”

وأضافت داليا زيادة “لقد أرسلنا نسخة مختصرة من هذا التقرير مع الوفد الذي ترأسه د. سعد الدين إبراهيم في زيارة للإتحاد الأوروبي هذا الأسبوع. وبفضل هذا التقرير وتلك الزيارة، نجحنا في حشد مؤيدين داخل البرلمان الأوروبي لموقف الشعب والجيش المصري ضد إرهاب الإخوان، وقد قاموا بدور عظيم في الدفاع عن مصر أمام 27 وزير خارجية أوروبي والتأثير على قرارهم بشأن مصر.”

ضم الوفد الذي زار بروكسل لنقل الصورة الصحيحة عن الأحداث في مصر هذا الأسبوع كل من د. سعد الدين إبراهيم رئيس مجلس أمناء مركز ابن خلدون ومعه عضوين من مجلس الأمناء هما المهندس نجيب ساويرس والدكتورة باربرا إبراهيم، بالإضافة إلى د. منى ذو الفقار.

Scroll To Top