الجمعة , 24 فبراير 2017
آخر الأخبار
الرئيسية » أحدث التطورات » ضابط سابق بـ”CIA”: الإخوان خسرت شعبيتها عربيا

ضابط سابق بـ”CIA”: الإخوان خسرت شعبيتها عربيا

الإخوان المسلمون

قالت صحيفة “واشنطن تايمز” الأمريكية إن ضرب جماعة الإخوان في مصر، جعلها تخسر شعبيتها في معظم الدول العربية، مشيرة إلى أن الجماعة لا تزال تمثل قوة سياسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حيث الحركة الإسلامية هي المستفيد الرئيسي من احتجاجات الربيع العربي التي أطاحت بالدكتاتوريات الراسخة منذ عام 2010.

وأضافت الصحيفة الأمريكية، اليوم الخميس، أن المنظمات التابعة لجماعة الإخوان تقوم بالترويج للشريعة الإسلامية وبناء شبكات على مستوى القاعدة الشعبية القوية من خلال توفير الخدمات الاجتماعية، حيث تلعب أدوارا متفاوتة الأهمية في العديد من البلدان: في الجزائر باسم حركة مجتمع السلم؛ في البحرين باسم جمعية الإصلاح وجناحها السياسي المنبر؛ وفي الأردن جبهة العمل الإسلامي، وفي الكويت الحركة الدستورية الإسلامية “حدس”.

وصرح “بول بيلار” المحلل السياسي وضابط المخابرات السابق بالـ”CIA”، لـ”واشنطن تايمز”، بأنه على الرغم من أن جماعة الإخوان نشأت في مصر، كان لها مختلف فروع في جميع الدول العربية، حيث وضعت تكتيكات وخطط تجعل أعضاء الجماعة تتكيف وتستقر في تلك البلدان بمختلف أوضاعها السياسية المحلية.

وأضاف “أن شعبية ومكانة هذه الفروع الوطنية الأخرى لجماعة الإخوان تعتمد أكثر على أدوارها وأداءها في البلدان بطريقة فردية، خاصة بعد الأحداث الأخيرة في مصر والإطاحة بجماعة الإخوان”.

Scroll To Top