آخر الأخبار
الرئيسية » ثقافة وفنون » إعادة الروح إلى سينما ببورسعيد

إعادة الروح إلى سينما ببورسعيد

تحت رعاية “جمعية الأليانس فرانسيز” ببورسعيد قامت فرقة الرقص الفرنسية ” اكسنيلو ” بتقديم عرض راقص فى سينما الالدورادو التاريخية والمهجورة بمحافظة بورسعيد بهدف إعادة الروح لهذا المكان المهجور الذى كان فى يوم من الأيام شعاع فن وثقافة .

ويرجع تاريخ مسرح وسينما الالدورادو ببورسعيد إلى القرن التاسع عشر وتتميز بطراز معمارى فريد حيث تم بنائها على طراز الأوبرا المصرية القديمة بزخارفها وبتصميمها الخشبى النادر، وكانت أرقى مسارح ودور عرض بورسعيد على الاطلاق فى وقت  كانت فيه الجاليات الأجنبية من مختلف أنحاء العالم تملأ بورسعيد  وعرضت عليها روائع السينما والمسرح العالمية ووقف على مسرحها عظماء الفن من أمثال نجيب الريحانى وعبد الوهاب .
مسرح وسينما الالدورادو تم إغلاقه وتحويله الى مخزن بضائع فى عهد المنطقة الحرة بالسبعينات ، وتجرى مؤخرا محاولات من أبناء بورسعيد العاشقين لتراثها لإعادة إحياء المكان وإستعادة روح بورسعيد الأصيلة.
Scroll To Top